6–14 تشرين الأول 2017

أسبوع عمّان للتصميم في أسبوع ميلانو للتصميم 2017

بقلم لينا قسيسيسه
بتاريخ الاثنين، 01 أيار، 2017

حضر فريق أسبوع عمّان للتصميم مؤتمر الأسبوع العالمي للتصميم، وهو أوّل محاولة من نوعها لخلق شبكة عالمية من فعّاليات التصميم والتعاون العابر للبلاد في مجال التصميم.

علاوة على ذلك ،وضمن فعالية من تنظيم استوديو- إكس عمّان في Atelier Clerici، شارك أسبوع عمّان للتصميم بجلسة حوارية عن فعاليات التصميم الاقليمية بعنوان "أيام وأسابيع وبينالي: التصميم في الأزمنة المضطربة"، وقدّمت المديرة المشاركة لأسبوع عمّان للتصميم رنا بيروتي حديثاً بعنوان "بناء منصة تصميم محلية المركزية" ناقشت عملية نهج تنسيقي استراتيجي لبناء منصات محلية المركزية تُمكِّن المصممين بفرص تعلم وتبادل وتعاون. شدد الحديث على معنى المحلّية وأهميتها، والذي يشمل تركيزاً على المصممين المحلّيين والتصميم المحلّي واستخدام المواد المحلّية وتوكيدٍ على تصميمٍ ينشئ مشاركة مدنية وصناعة مكان ابتكارية ويَحُلُّ المشاكل المحلية. شدّدت بيروتي أيضاً على أنه من خلال بناء منصة تصميم محلّية المركزية، يُصبح أسبوع عمّان للتصميم أداة للانخراط في حوار عالمي.

تضمن المتحدثون الآخرون محمد شدّاد، منسق معرض "القاهرة الآن!" الذي عرض خلالأسبوع دبي للتصميم 2016، ودنيز أولفا، مديرة بينالي اسطنبول للتصميم التي اقترحت كيف يمكن لفعاليات التصميم أن توفر وجهة نظر نقدية، ودانة عبدالله، التي قدمت آرائها عن الجوانب الإشكالية لفعاليات التصميم. تضمّن الاجتماع حديثاً قدمه كريم قطان، مؤسس ومدير"الأطلال"، وهو مشروع إقامة فنية في أريحا في فلسطين، وسبق ذلك محاضرة رئيسية من الياس ويوسف أنستاس عن آخر مشاريعهما، "نقص شامل"، الذي عرض في أسبوع دبي للتصميم 2016، وStone Sourcing و Stone Matters.

ركزت منصة حوار عقدت عصراً على مفاهيم التخّلي والحطام في العمارة، وتضمنت متحدثين مثل رينيه بور من Failed Architecture، وجواد دخقان من استوديو-إكس عمّان، وأنطونيو أوتامانيلي، و إيجانسيو ايفانجليستا من After Schengen، وأليسون هوجيل ودان دروكيك من Antiforum، وإدواردو ريجا من جامعة بنسلفانيا.