6–14 تشرين الأول 2017

مسح عمّان: طاولة المياه

بقلم سيلين الخالدي
بتاريخ السبت، 16 أيلول، 2017

"طاولة المياه" إنشاء تفاعلي يعرض في معرض الهنجر أنجزه فريق متعدّد التخصّصات يتألّف من إياس تميم وعلاء علي ومايكل شينكوته وبشير عناني وأحمد صبّاغ. يجلب المشروع مأزق موارد المياه في الأردن إلى واجهة خيال المستخدم، عازماً على إثارة رغبته بالتحرّك.


يعرض الإنشاء حقائق وأرقام ذات الصلة على سطح طاولة مائيّة، آخدةً بالمستخدم في رحلة عبر التطوّرات والنكسات التي واجهت وتواجه قطاع المياه في الأردن.

لذلك، تعتمد طاولة المياه على توقعات خبراء موضوعيّة حول موارد الأردن المائيّة وسكّانه لتوضيح المستقبل المتوقّع. وعلى الرّغم من كافة التطوّرات في قطاع المياه في الأردن، يتوقّع أن يستمر ازدياد عدد سكّان الأردن بالنمو مع انخفاض إمدادات المياه. 

كيف سيؤثّر جفاف حوض الديسي، وبالتالي انقطاع المياه على سكّان الأردن؟ هل يعني هذا عقد اتفاقات غير محتملة مع البلدان المجاورة؟ هل ستندلع الحرب إذا لم يتم ذلك؟ كيف يمكننا إيقاف ذلك؟ هل يجب على الناس أن ينشطوا سياسيّا؟ً أن يستهلكون الماء بطريقة واعية؟ تطرح الطاولة هذه الأسئلة على الزائر وهو يواجه واقع الأردن الوشيك.